أخبار الفريديس
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
  • Share

المئات في المهرجان النسائي دعمًا للموحدة وللنائبة إيمان خطيب ياسين

المئات في المهرجان النسائي دعمًا للموحدة وللنائبة إيمان خطيب ياسين
شاركت المئات من الأخوات من منطقة الجليل في المهرجان النسائي الذي عقد في قاعة الأوبرا في مدينة طمرة، دعمًا للقائمة العربية الموحدة وللنائبة إيمان خطيب ياسين.
ومن خلال المهرجان برز دور العمل النسائي المؤسس والمنظم في الموحدة والحركة الإسلامية والممتد في مختلف الفروع والبلدات العربية، وإصرار المرأة العربية، والمرأة المحجبة بالذات، على أخذ دورها الفاعل أيضًا في الميدان السياسي إلى جانب الميادين الأخرى.
وتحدثت خلال المهرجان كل من النائبة إيمان خطيب ياسين، ونسيبة الشيخ عبد الله عيسى مركزة العمل النسائي في الحركة الإسلامية، والحاجة فاطمة حجيرات أم إنعام، والحاجة أم مأمون بهية أسدي، والأخت أم محمد بهية حمّاد التي قدمت كلمة ترحيبية باسم مدينة طمرة، كما تحدث المرشحان مازن غنايم والدكتور ياسر حجيرات، فيما تولت عرافة المهرجان المحامية أنهار حجازي، وافتتح المهرجان بتلاوة من الذكر الحكيم قدمتها الحاجة لطيفة أبو الهيجاء أم معتز.
وتحدث الجميع عن الفرصة المتاحة أمام بنات وأبناء شعبنا لإحداث تغيير كبير في الخارطة السياسية وفي التأثير لمصلحة مجتمعنا العربي وقضاياه الحارقة، وضرورة أن تأخذ المرأة العربية دورها في عملية التغيير.
الكلمة المركزية كانت للنائبة إيمان خطيب ياسين، والتي قالت خلالها: "نحن النساء موجودات في كل دائرة من دوائر مجتمعنا، ونحن قادرات ويجب تفعيل هذه القدرة من أجل تغيير وبناء مجتمعنا للأفضل. أعتز وأفتخر بكنّ أخواتي، ومعكنّ نسير نحو نصر كبير للموحدة لنرفع صوت المرأة العربية، وصوت النساء المحافظات".
واستعرضت خطيب ياسين نشاطها البرلماني، وتحدثت عن أهمية مشاركة المرأة في العمل السياسي، وأهمية الخروج للتصويت وحثّ النساء على ذلك ليأخذن دورهن في فرصة إحداث التغيير والتأثير.
وشكرت مركزة العمل النسائي جميع الأخوات اللاتي حضرن وشاركن بزخم في المهرجان رغم مناسبة يوم الأم، حيث قدمن لهن التهاني والأمنيات الطيبة بهذه المناسبة.
 
 
 
 
 
 
 
لا توجد مدونات لهذا الموضوع

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment