أخبار الفريديس
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
  • Share

سمح بالنشر: الإبنة وصديقها قاما بقتل الأم وذهبا للتسوق وشراء البيتسا

سمح بالنشر: الإبنة وصديقها قاما بقتل الأم وذهبا للتسوق وشراء البيتسا
قالت الشرطة الإسرائيلية، في بيان عمّمته على وسائل الاعلام مساء اليوم الأربعاء أنّ "محكمة الصلح في مدينة تل أبيب قررت ازالة أمر حظر النشر حول تفاصيل التحقيقات في قضية جريمة قتل المغدورة فادية قديس من يافا - تل أبيب، والتي وقعت يوم 07.06.2018". وأشارت الشرطة في بيانها إلى أنّ:"تحقيقات الشرطة تنسب للمشتبهين بالقضية شبهة القتل مع سبق الاصرار والترصد، ومخالفات أخرى"، كما ورد من الشرطة.

وأوضحت الشرطة أنّ:"التحقيقات تدل وتؤكد الشبهات التي تشير إلى أنّ ابنة المغدورة وصديقها (18 عامًا - يافا) تآمرا لتنفيذ جريمة القتل، وحتى أنّهما نفّذا أعمالًا من أجل اخفاء الأدلة"، كما ورد من الشرطة.
وبحسب المعلومات المتوفرة فإن صديق الإبنة قام بالحضور لمنزل المغدورة حيث تواجد الإبنة في غرفة آخرى مستعمة للموسيقى وقام بخنق الأم ثم طعنها عدة طعنات حتى الموت وذلك لعدم رضاءها عن علاقتهم.  بعدها دخل إلى غرفة الإبنة وهو يحمل السكين وهي ملطخة بالدماء ووضعها على الطاولة وقال لصديقته ( هذا هو كل شي جاهز) " . 

وفي تطور اخر في التحقيقات فقد أخذت الإبنة هاتف أمها وأرسلت عدة رسائل واتساب إلى مجموعة العائلة تعلن فيها انها متواجدة عند صديقتها وانها الآن راضية عن علاقة إبنتها في محاولة لإبعاد الشبهات عنهم. يذكر انالمشتبهيْن قاما بطلب بيتسا على حساب المرحومة وذلك بعد تنفيذ عملية القتل .
وبعد ساعات من عملية القتل وصل ابن المرحومة فادية الى بيتها وهناك شاهد المشتبه يهرب من البيت ، وعندما صعد الى الطابق الثالث وجد جثة أمه" 
لا توجد مدونات لهذا الموضوع

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment