أخبار الفريديس
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
  • Share

إحذروا: نجاة طفل من جسر الزرقاء من لدغة ثعبان سام

إحذروا: نجاة طفل من جسر الزرقاء من لدغة ثعبان سام

نجا الطفل أنيس جاسر جربان (12 عامًا) من قرية جسر الزرقاء من الخطر الذي هدد حياته، وذلك بعد أن لدغته أفعى قبل نحو ثلاثة أسابيع، مما أسفر عن تدهور في وضعه الصحي، وتمّ نقله الى مستشفى رمبام في حيفا بحالة خطيرة، حيث مكث في قسم العناية المكثفة عدّة أيام، وخضع لعلاج مكثف، حتى خرج من مرحلة الخطر. 

هذا، وقد عاد الطفل أنيس الى بيته، وعادت الإبتسامه له ولأفراد عائلته التي مرّت عليها ايام مقلقة جدًا نتيجة الحالة الصحية لطفلهم. 

والد الطفل: إبني تعرّض للدغة أفعى

جاسر جربان والد الطفل تحدّث عما حصل مع طفله، وقال: "في يوم الحادث كان إبني يتمشى في منطفة جفعات عادا، وشعر بجسم غريب إرتطم في رجله، وبعد عشرين دقيقة شعر بدوار شديد وبدأ يتقيأ، وعلى الفور قمنا بنقله الى مستشفى رمبام في حيفا، وهناك علمنا بأن أفعى لدغته في رجله وتسببت في تدهور وضعه الصحي". ثم قال: "إبني كان بحالة خطيرة جدا ، وهذه اللدغة شكلت خطرًا كبيرًا على حياته، وقد قلقنا كثيرًا لما تعرّض له، وطوال الوقت كنا نخشى بأن يحصل له مكروه له لا سمح الله، لكن الحمد لله أنه تعالج وعاد الى البيت سالمًا ومعافى". 

وأردف قائلا: "بعد هذا الحادث أوجه نصيحتي لكل طفل وطفلة ولجميع الشباب والشابات، في حال المشي او اللعب عليهم أن يتواجدوا في أماكن آمنة ، وعدم الإقتراب للمناطق التي تعيش فيها الأفاعي والحشرات الخطيرة، لأن ما تعرّض له إبني يمكن أن يتكرر مع أشخاص آخرين".

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment