أخبار الفريديس
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
  • Share

اللجنة الجغرافية في وزارة الداخلية في جولة ميدانية لتحديد نسبة الأرباح من مخطط المنطقة الصناعية

اللجنة الجغرافية في وزارة الداخلية في جولة ميدانية لتحديد نسبة الأرباح من مخطط المنطقة الصناعية


من على سفح جبل زمارين، قامت اللجنة الجغرافية في وزارة الداخلية بتنفيذ جولة ميدانية وجلسة عمل للإطلاع على مخطط المنطقة الصناعية والتجارية


التي من المخطط تنفيذها على مساحة تقدر ب 500 دونم، والتي تقع جغرافياً تحت نفوذ مجلس زخرون يعكوف ومجلس إقليمي حوف هكرمل،

 

ويتخلص عمل اللجنة في تحديد نسبة الأرباح من المشروع للمجالس المحلية التالية:

الفريديس، جسر الزرقاء، زخرون يعكوف، مجلس اقليمي حوف هكرمل 

 

وفي حديث لموقع الفريديس نت مع الشيخ مراد عماش رئيس المجلس المحلي في جسر الزرقاء حول المشروع، فقد خصنا بهذه المعلومات عن تفاصيل المخطط والجهود المبذولة لتحصيل أعلى نسبة أرباح:

 هذه لجنة معينة من قبل وزير الداخلية تسمى اللجنة الجغرافية لفحص تقسيم المدخولات او توزيع الموارد .

معروف ان الدولة قامت بتجهيز مخطط مشترك من اراضي الدولة التابعة تنظيميا لبلدة زخرون ومجلس اقليمي حوف هكرمل 
المخطط في منطقة مول زخرون حاليا 
250 دونم من زخرون و 250 من حوف هكرمل .وبما ان الفريديس وجسرالزرقاء بلدتان لا يوجد فيهما امكانيات وموارد واراضي لاقامة مناطق تجارية وصناعية وايضا من اجل احقاق العدل والمساواة 
قدم المجلسان الفريديس وجسرالزرقاء مطالب لوضع البلدين ضمن هذا المخطط لتوزيع الارباح ولاجل ان يستفيد سكان البلدان من المخطط اقتصاديا
حاليا تقوم اللجنة بجلساتها لفحص امكانية اصدار قرار بادخال جسرالزرقاء والفريديس في تقسيم الارباح مع البلدات الاخرى .
حاليا حوف هكرمل وزخرون اتفقا على تخصيص قسمة 40% لكل منهما 
وتوزيع 20%على الفريديس والجسر .
نحن كرؤساء للمجلسين طالبنا ان تكون حصتنا اكبر وان يتم ادخالنا في اللجنة التي تعمل على التأسيس من بدايتها وان نكون داخل كل المفاوضات بشكل رسمي .
بالامس عقدت الجلسة في مجلس زخرون 
وتلتها جولة ميدانية للاطلاع على المخطط وحدوده والتفكير بكيفية التنفيذ 
من المفروض ان تقوم اللجنة باصدار قرارها في غضون الاشهر القادمة"

<

 

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

1 - מישהו - 15/07/2017
רואים שלפרדיס יש חלק.

أضف تعليقك comment