أخبار الفريديس
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
  • Share

دوّار الظهرات مشروع تم ولم يكتمل

يطيب لهيئة تحرير وإدارة موقع الفريديس نت ان تهنئ رئيس المجلس المحلي الحالي السيد يونس مرعي (أبو كمال) على انجازاته الملموسة لقريتنا الحبيبة الفريديس والتي بدأ الجميع يستشعرها منذ توليه منصب الرئاسة الفعلي. وإننا نقدم له اطيب التحيات وبارك الله بك على كل المشاريع التي قمت بها

دوّار الظهرات مشروع تم ولم يكتمل

 والتي تخطط للقيام بها ونذكر منها:  تشجيعه جهاز التربية والتعليم حيث قام بزيارات عديدة لمدارس القرية  وروضاتها منها التفقدية ومنها التشجيعية ومنها لتقديم المساعدات الممكنة وسد النواقص هذا مما يقرب منه المواطنين والطلاب وخاصة الأطفال. ومنها أيضا تفهمه لقضية المزارعين وتخفيضه لنسبة الارنونا الى 50% بحيث سيدفع المزارع 40 شيكل بدلا من 80 شيكل ابتداءا من 1\1\2010 بعد التعديل الضريبي وحصوله على الموافقة من وزارة الداخلية وغيرها من المشاريع. ولا ننسى عنايته بتنظيم حركة السير وخاصة في طريق العين والحارة الشرقية للقريةّ إذ تحولت لطرق باتجاه واحد وذلك بموجب خارطة صادقت عليها وزارة المواصلات والأمن على الطرقات حرصا منه على منع الاختناقات المرورية وسلامة المواطنين، وكذلك مشروع دوّار الظهرات، حيث تم تنظيم حركة السير في المفترق المجاور للمدرسة الشاملة بشكل دائري، لكن هذا المشروع وللأسف الشديد تم ولم يكتمل، ويشهد هذا الطريق عدّة عراقيل منها للمشاة ومنها للمركبات، فالطريق مليئة بالحفر ومجمعات المياة (البرك) أعلى بكثير من مستوى الطريق، والاسفلت مقشوط وغير مندمج بنفس المستوى مع الطريق المعبد (القديم) مما يسبب عرقلة السير، وأما اشارات السير في هذا المفترق فتبكي حالها، منها ما هوى على الأرض ومنها ما انتزع و... والمفترق خطير للمشاه دون تخطيط لممر للمشاه، ويرتقع الرصيف ما يقارب الثلاثين عن الشارع. فهل ستحظى شوارع قريتنا بما تحظى به المدن في الوسط اليهودي..؟؟!!

 أقول قولي هذا ليس لمجرد تقديم النقد، انما لعرض جزء من حاجات أهل قريتي بناءا على ما وصلني من صور تعرض الواقع، وانا من على هذا المنبر الحر اناشد رئيس مجلسنا بعدم التوقف والاستمرار في استكمال هذا المشروع العمراني وانجاز كافة المخططات العمرانية في البنى التحية وفي التربية والتعليم والزراعة وغيرها ، والله ولي التوفيق.  


التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment